دم ـعتان / لمن تاه عيدهم عنهم
المرسل: Nawaf Net بتاريخ 2006-10-27 09:10:00
0
793
0
22

آهـ

 

 

 

 

آهـ

 

ككلـ, عيد

خ ـنجر الفراق يغريني بأنـَاته

فأشهق له خاضعاً

و أفتح خاصرتي

ليرسم عليها وشماً

 

ليرسم جسراً

ذليلاً

يرتعش!

 

ليرسم درباً خائناً

يشي بالأقدار

و يتغلغل في جهنم!

 

ليرسم شمعة

فقدت صوابها

من برد فتيلها!

 

,.,

 

جسد الأوجاع

طينته من ألمـ!

 

و روحه

منفيه في تابوت أح ـمر

 

آهـ

 

ع ـمري وطنٌ

بلا شعب!

 

سماء بلا شمسٍ

أو قمر!

 

أرضٌ

مصابة باللعنة

 

ع ـمري!

شمعة

و انطفأت

!.!

 

 

آهـ,,

 

آهـٌ على عيديـ!

 

تموت فيه ابتسامات الأطفال

و تُنفى فيه أسراب دموع الفاقدين

 

دهليزٌ أنت يا عيد!

و كل ما فيك محضُ وجع,,!

 

تهتُ

و أنا أكتبك

 

كل ما جئتني

قوافل البكاء خلفك تسير!

 

و تلك النواعي

بالترانيم و الأهازيج

تزفك لي!

 

آهـ

يا عيد!

 

أتيتَ و نسيت بين كفيّ

دمعتين!!

 

للفراقـ,

و ذكرى

الرحيلـ!!!

 

 

 




 
 
 
 
 

المزيد من رسائل Nawaf Net

الرجاء تسجيل الدخول لإضافة تعليق , او ليس لديك الصلاحية للقيام بهذه العملية
 

 
أعلى الصفحة
porno, hd porno, brazzers
sikiş sikiş izle
porno, porno izle bedava porno
milf porno, porno - travesti porno
anal porno - HD porno brazzers porno - hd pornolar